أكد ستيفان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا اليوم الثلاثاء، أن محادثات بين مسئولين أمريكيين وروس الأسبوع الجاري “مهمة” من أجل استعادة وقف إطلاق النار في سوريا.
وقالت جيسي شاهين المتحدثة باسم دي ميستورا عبر إفادة صحفية في جنيف: “يأسف المبعوث الخاص بشدة للقتال الشرس والوضع الإنساني المتدهور. العملية السياسية والحل سياسي هما الطريقة الوحيدة للخروج من الأزمة”.
وأضافت في تكرار لدعوته لهدنة إنسانية لمدة 48 ساعة في مدينة حلب المقسمة بشمال سوريا: “المحادثات بين روسيا الاتحادية والولايات المتحدة هذا الأسبوع مهمة لجهود استئناف وقف الأعمال القتالية”.