أعلن أصحاب شركات توريد المستلزمات الطبيه عزمهم رفع دعوى قضائية ضد الحكومة لعدم استطاعتهم الوفاء بالمناقصات التى تم التعاقد عليها مع وزارة الصحة فيما يتعلق بشأن المستلزمات الطبية إلى المستشفيات الحكومية للتضررهم من زيادة سعر الدولار الجديد.

حول ذلك قال محمد إسماعيل رئيس شعبة المستلزمات الطبية بغرفة القاهرة التجارية، فى تصريح خاص لـ " انفراد" إن عدد كبير من أصحاب شركات المتخصصه فى توريد المستلزمات الطبية إلى المستشفيات قررت رفع دعوى قضائية ضد الحكومة لمطالبة بتوريد المستلزمات وفقا لسعر الدولار المتداول حاليا فى السوق المصرفى وليس على حساب السعر القديم لدولار الذى كان 8 جنيهات .

وأضاف رئيس شعبة مستلزمات الطبية، أنه حاليا أصحاب الشركات بصدد تجهيز أوراقهم وحساب الفرق استعداد لرفع الدعوى القضائية خلال الأيام المقبلة مشيراً إلى أنهم استندوا إلى القانون الذى ينص أنه فى حالة وجود ظروف قاهرة فى البلد يتم ألغاء التعاقدات .