أذاع الإعلامى وائل الإبراشى، تسجيل لمكالمة هاتفية للطفل أحمد 13 عاماً، الذى سافر إلى إيطاليا ليبحث عن علاج لأخيه الطفل أشرف الذى كان يعانى من مشكلات متعلقة بصفائح الدم، وذلك من خلال برنامج “العاشرة مساء” على فضائية “دريم”.
وأضاف أحمد الذى سافر إلى إيطاليا، إنه متواجد فى حماية الحكومة الإيطالية، موضحا: “قاعد فى بيت وبيأكلونى ويشربونى وأحلى عيشة، وقاعد مع ناس أجانب”.
وأردف الطفل أحمد، أنه سافر إلى إيطاليا عن طريق “مركب”، مردفاً: “محدش قالى أسافر.. كنت عاوز أسافر لوحدى، لأن أمى تعبت وبتعالج أخويا ومفيش ميزانية، أخويا أشرف اللى خلانى أسافر، وكنت عاوز أعالجه”.
واستطرد:”كنت طالع أشوف الفلوس، وأشتغل وأجيبله علاج ويتعلم أحسن تعليم”، مستطرداً: “كنت بشتغل فى مصر، ومصر كويسة، بس الفلوس مابتكفيش”.
وأكد الطفل أحمد، أنه تم الترحيب به عند وصوله إيطاليا، قائلاً:” والله العظيم كانوا عاملين لى حفلة، عشان صغر سنى، ولما عرفوا موضوع أخويا، ونقلونى فى بيت أحسن من التانى اللى نزلت فيه الأول”.