كشفت نهى عبدالخالق، شقيقة “سيد” الذي قتلته زوجته وعشقيها ، تفاصيل خطيرة عن واقعة القتل، قائلة:” زوجة شقيقها كانت مخطوبة له، وتركته وأخطأت مع شخص أخر، وأنجبت منه طفل، وشقيقها كان رافضًا للزواج منها ولكن أفراد العائلة أجبروه على الزواج منها ليسترها لكونها ابنة عمه، وتزوجها وأنجب منها 3 فتيات، وبعدها اكتشفوا أنها ترافق زوج شقيقتها، وتزوجت منه عرفيًا، وهي متزوجه”، موضحة أن أحد الأشخاص شاهدوا هذا الشخص يذهب لمنزلها.
وأشارت “عبدالخالق”، خلال حوارها مع الإعلامية شريهان أبوالحسن ببرنامج “ست الحسن” عبر فضائية “أون تي في”، اليوم الإثنين، أن شقيقها طلق زوجته قبل علمه بزواجها العرفي، وتزوجت من زوج شقيقتها عرفيًا، وعندما عاد لها زوجها كانت تطلب منه أن يذهب للنوم بجوار والدته وإستجاب لها، وكان زوج شقيقتها يذهب إليها.
وأجهشت نجاة السعيد، والدة القتيل في البكاء، موضحة إنها طالبت نجلها بطلاق زوجته لسوء سمعتها، لكنه رفض قائلًا: “دي بنت عمي، ويتيمة هاتروح فين، علشان بناتي، وفجأة قتلته ولم تراعي أنه سترها أكثر من مرة”