تقام ورشة عمل ودورة تدريبية عن برنامج التأهيل التخاطبى للضعف السمعى، برئاسة الدكتورة داليا مصطفى عثمان، أستاذ أمراض التخاطب بكلية الطب جامعة القاهرة، فى الأول من ديسمبر المقبل بأحد فنادق الدقى. وتستهدف الدورة أولياء الأمور وأخصائيين التخاطب، بهدف تطوير الخدمات التأهيلية المُقدمة للأشخاص الذين يعانون من الضعف السمعى، ومرتدى السماعات والسماعات القوقعية ومن يعانون من صعوبات التعلم الناتجة عن اضطرابات السمع المركزى. ومن جانبها قالت الدكتورة داليا مصطفى عثمان، أستاذ أمراض التخاطب بكلية الطب جامعة القاهرة، لـ "انفراد" إن البرنامج يتطلب اكتساب اللغة ونموها وتطورها مقومات معينة منها، سلامة القنوات الحسية وخاصة السمعية، بالنسبة للأشخاص ضعاف السمع، موضحة أن البرنامج يتكون من 9 كتب غنية بالصور و الرسومات التوضيحية وإسطوانة مسجل عليها أصوات طبيعية كأصوات الحيوانات والطيور، بالإضافة إلى سجل يدون به الملاحظات الخاصة والتقدم الذى يحرزه كل شخص، مؤكدة أن البرنامج يمتاز بسهولة الاستخدام ووجود إرشادات مختلفة تساعد الأخصائى أثناء التطبيق ووجود بنود كثيرة تتيح العمل على كل مهارة و فى كل مستوى باستفاضة. وأوضحت داليا، أن البرنامج متاح استخدامه لجميع الأعمار وليس فئة بعينها، وتبعاً للقدرات السمعية واللغوية لكل شخص، موضحة أنه من المتوقع تطور المهارات اللغوية لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف فى القدرات السمعية عند مدهم بالسماعات أو السماعات القوقعية المواكبة لقدراتهم السمعية والعمل معهم كفريق متكامل متعاون يمدهم بكل التأهيلات السمعية والتخاطبية التى يحتاجون لها.