تنظر هيئة مفوضى الدولة، اليوم الخميس، 13 دعوى بشأن بطلان اتفاقية تعيين الحدود الخاصة بجزيرتى تيران وصنافير.

وأكدت الدعوى رقم 44164 لسنة 70، المقامة من مؤسسة الشرق الأوسط للحقوق والحريات، أن التقرير الرسمى للأمم المتحدة الصادر بعد التحكيم الدولى بين مصر وإسرائيل، يتحدث عن الحدود المصرية، وضم كل من جزيرتى تيران وصنافير لها.

وقالت الدعوى رقم 44968 لسنة 70 المقامة من شعبان عبدالبارى، المحامى، إن الجزيرتين تمثلان مناطق ذات أهمية فى خطط الدفاع الاستراتيجى عن مصر، مؤكدة أن قرار التنازل عن السيادة المصرية عليهما من شأنه أن يؤثر على مكانة مصر وهيبتها داخل التحالفات العربية القريبة.