يواصل المحاور الصغير البلجيكى المصرى الأصل ماكس وهبة حواراته مع شخصيات متنوعة حول العالم سياسية وفنية ورياضية .

ماكس الذى يوصف بأصغر مراسل فى العالم أجرى مقابلة صحفية مصورة مع مدرب منتخب بلجيكا لكرة القدم روبرتو مارتينيز ، الاسبانى الأصل والذى قاد العديد من الأندية حول العالم.

فاجأ ماكس - المحاور الصغير، الكابتن روبرتو مارتينيز بسؤال وسط العدد الهائل من الصحفيين الرياضيين من مختلف وسائل الاعلام الدولي قائلا : كابتن مارتينز

من الأقرب إلى قلبك من اللاعبين فى منتخب بلجيكا الوطنى ؟ فضحك مارتينز و قال له : هذا سؤال غير عادل أيها الصحفي الصغير ماكس . هل أستطيع أن أسألك أنت من تحب بابا أم ماما ؟

رد ماكس الصغير بتلقائية قائلا :أ نا شخصيا أحب أبي و ضحك الصحفيون من المفاجأة .. لكن الكابتن كان ودودا قال لماكس: دعني أقول لك : إن كل اللاعبين لهم عندي نفس المقدار من الحب و لكن سنري من ينجح في هذه المباراة و سوف أقول لك من أحب أكثر أيها المحاور الصغير و هذا وعد مني . فأنت ماكس صديقي و أحب أن تكون معي في كأس العالم في المرة القادمة .. هذا وعد مني لك .".