أعلنت شرطة عدن ارتفاع عدد قتلى التفجير الانتحاري، الذي استهدف مركزاً للتجنيد تابع للجيش في مدينة عدن (جنوب)، إلى 50 شخصاً.
وأوضح مسئول في أجهزة الأمن أن انتحارياً يقود سيارة مفخخة فجر نفسه قرب تجمع لمتطوعين ينتظرون للانضمام إلى الجيش، على مقربة من مدرسة في شمال المدينة الساحلية. وأشار إلى جرح 34 شخصاً، بينهم مدنيون.
كما أفاد المسئول بأن أجهزة الإسعاف والطوارىء “تواصل إجلاء القتلى والجرحى”.