أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقِد بمقر الوزارة، بأن وزير الزراعة الدكتور عصام فايد، أمرَ بتشكيل لجنة علمية من مركز البحوث الزراعية، للكشف عن تلك الواقعة، التي هزت الشارع المصري، والكثير من الأسر والأهالي، إلى أن تم حظر دخول القمح المصاب بفطر الإرجوت إلى مصر، بالإضافة إلى رفع مذكرة إلى مجلس الوزراء، لإصدار قرار وزاري يفيد بمنع استيراد أي أقماح مصابة بهذا الفطر، خصوصاً بعد دراسة أجرتها اللجنة، واتضح بأن الفطر يسبب تغيرات فسيولوجية وتحورات بجسم الإنسان.
تفاصيل حظر الأقماح المصابة بالإرجوت

وقال رئيس قطاع الخدمات، بأن الجهات الفنية هي المتخصصة في مثل تلك الواقعة، وعلى هذا الأساس أُصدِر قرار وزاري برقم 1421 لسنة  2016، والذي يفيد بمنع دخول الأقماح المصابة بالإرجوت.