أعلنت شركة أسطى لطلب سيارات الأجرة أونلاين، اليوم، عن حصولها على تمويل بقيمة 1.250 مليون دولار، أى ما يعادل 11 مليون جنيه من تحالف من مستثمرين محليين وصناديق رأسمال مخاطر مصرية وإماراتية، مقابل الاستحواذ على حصة أقلية من أسهم الشركة.

وتعتبر أسطى هى أول تطبيق مصري لطلب السيارات الخاصة، وخلال الخمسة أشهر الماضية انتشر فى ١١ مدينة، بالإضافة إلى تحقيق معدل نمو ٣٠٪ أسبوعيا.

وقال نادر البطراوي المؤسس وئيس مجلس إدارة شركة أسطى: “أن هذا التمويل الذي يبلغ مليونا ومائتين وخمسين ألف دولار أمريكي (حوالي ١١ مليون جنيه مصري) يعد بمثابة استثمار مبدئي، والذي سيعقبه قريبا جولات تمويلية واستثمارية أخرى”.

ومن جانبه، أوضح عمر صلاح– الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة أسطى فى بيان صحفى “سيتم استغلال هذا التمويل في توسيع وبناء فريق عمل قوي، وزيادة تواجد السيارات العاملة معنا لتلبية احتياجات عملائنا المتزايدة، بالإضافة إلى الدخول لمدن جديدة”.

وأضاف صلاح “نحن مغرمون بنموذج “اقتصاد المشاركة” لأنه يسهم بشكل أساسي في جميع المدن التي نعمل بها في خلق الآلاف من فرص العمل للجنسين، وزيادة الدخول ومصادرها، وتحسين النقل والمواصلات، وتوفير وقت عملائنا الثمين، بالإضافة الى المحافظة على البيئة، وتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، فهدفنا ليس فقط بناء أعمال تجارية رابحة بل أيضاً المساهمة في بناء اقتصاد أقوى وبيئة أفضل”.