استمعت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، خلال جلسة محاكمة 213 متهما فى قضية أنصار بيت المقدس، إلى شهادة عياد خلة منظم إدارى فى كنيسة الوراق، حول واقعة الهجوم على الكنيسة. وقال الشاهد: كنت متواجدا داخل مكتبى وسمعت صوت إطلاق أعيره نارية، وخرجت من مكتبى أمام الكنيسة، ووجدت المصابين على الأرض وسيدة متوفية تسمى "كاميليا". وأضاف: سلمت فوارغ الطلقات إلى مفتش مباحث شمال الجيزة، وعند سؤال الدفاع للشاهد عن الحرس المتواجد أمام الكنيسة، رد:"كانوا مزوغين".