شهدت مدينة نصر جريمة بشعة، على طريقة داعش، حيث قام شاب بتفجير قنبلة في عائلته وذلك بسبب ظنه أن أخته تقيم علاقة غير مشروعة مع طليقها، فما كان من هذا الشاب العشريني إلا أنه قام بالإتيان بخمسة قنابل يدوية لتفجيرهما في أخته وعائلته.
وبدأت أحداث القصة بمشاداة وقعت بين هذا الشاب وأخته، ثم تطورت الأحداث بعد ذلك وقام الشاب بتفجير قنبلة يدوية الصنع في المنزل من أصل خمس قنابل كانت في يده، مما أدى إلى تدمير محتويات البيت بالكامل وإصابة أفراد منزله، وبتر يده هو بعد انفجار القنبلة فيها.
وأثبت التحقيقات أن الشاب يتعاطى المخدرات،  ووجهت النيابة إليه تهمة حيازة متفجرات، وادعى المتهم أنه جاء بالقنابل من أجل إخافة أهله وأخته وأن القنبلة انفجرت منه بغير قصد.