أعلنت السلطات الأردنية الأحد، حظر نشر الأخبار المتعلقة بالداعية الاسلامي الأردني أمجد قورشة الموقوف لانتقاده مشاركة المملكة في التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش”.
وبحسب وكالة الانباء الأردنية الرسمية، فإن “مدير عام هيئة الاعلام أمجد القاضي قرر حظر النشر بقضية امجد قورشة، استناداً للمادة 39 من قانون المطبوعات والنشر وتحت طائلة المسؤولية الجزائية”.
ووفقاً لتعميم اصدره مدير عام الهيئة لوسائل الاعلام، فإن “مدعي عام محكمة أمن الدولة قرر حظر النشر بقضية المدعو امجد قورشة”.
وشمل القرار “حظر نشر أي اخبار او معلومات فيما يخص موضوع القضية التحقيقية، وبأي وسيلة كانت سواء عبر المواقع الالكترونية او وسائل التواصل الاجتماعي او غيرها من وسائل الاعلام والنشر”.
وأشار التعميم إلى أن “الهدف من الحظر الحفاظ على سرية التحقيق وتحقيقاً للصالح العام”.
وربط التعميم قرار الحظر بـ”انتهاء التحقيقات في القضية”.
وكان مدعي عام محكمة أمن الدولة الأردنية أصدر في 14 حزيران/يونيو الماضي، قراراً بتوقيف الداعية قورشة بعد نشره شريط فيديو على موقع يوتيوب ينتقد فيه مشاركة الأردن بالتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية.
وكان مصدر قضائي اشار الى ان مدعي عام محكمة امن الدولة، وجه لقورشة تهمة “القيام بأعمال لم تجزها الحكومة من شأنها تعكير صلات المملكة بدولة صديقة”.
وقورشة من مواليد 1967 متزوج ولديه أربع بنات وولد، وهو حاصل على شهادة الدكتوراه وعمل استاذاً في كلية الشريعة في الجامعة الأردنية ومقدم برامج تلفزيونية واذاعية.
ويشارك الأردن في التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مناطق شاسعة في سوريا والعراق.