أكد الدكتور علاء النهري ممثل مصر بلجنة الاستخدام السلمي للفضاء بالأمم المتحدة، أن أول ما تهدف إليه الدولة عند الانتهاء من تدشين وكالة الفضاء المصرية هو توطين صناعة “تكنولوجيا الفضاء” في مصر، مضيفا أنه في عام 2017 سيتم إطلاق أول قمر صناعي بـ”سوفت وير” مصري بالكامل.

وأعلن النهري من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباحك عندنا” على قناة “المحور” الفضائية اليوم الأحد، أنه في عام 2022 مصر ستكون قادرة على صناعة قمر صناعي صغير بنسبة 100 %، موضحا أن مصر ستطلق أقمار صناعية صغيرة خلال الفترة القادمة لأبحاث الموارد والجولوجيا والأمن القومي.

وأشار إلى أنه هناك مشاريع تعاون بين مصر والصين في مجال تصنيع الأقمار الصناعية.

وحول قمر “ايجي سات” الذي فقد الاتصال به، أوضح الدكتور علاء النهري أن روسيا الدولة المصنعة للقمر ستعوض مصر بقمر أخر بتكنولوجيا حديثة وبدون أي تكاليف محملة على حكومة مصر.