قررت السلطات الإيطالية تخصيص عوائد المتاحف العامة اليوم الأحد فقط لصالح أعمال إعادة البناء في المناطق المتضررة من الزلزال المدمر الذي وقع الأربعاء الماضي وأسفر عن مقتل 291 شخصا.
وحث وزير الثقافة الإيطالي داريو فرانشيسكيني حسبما أفادت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” الشعب الإيطالي على التوافد على زيارة المتاحف والمواقع الأثرية ، في إشارة إلى ضرورة التضامن مع ضحايا الزلزال، حيث ستوجه عوائد هذه المتاحف لدعمهم.
وأوضح الوزير أن نحو 293 موقعا ثقافيا مهما تضررت في المنطقة التي ضربها الزلزال.
يذكر أن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي شارك أمس السبت في مراسم عزاء وطني أقيمت لـ35 شخصا من ضحايا الزلزال، الذي ضرب البلاد الأربعاء الماضي وبلغت قوته 2ر6 بمقياس ريختر .