أدى المنتخب الوطني الأول فى كرة القدم مرانه أمس السبت ، تحت قيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب، وهو المران الثاني للمنتخب في معسكره المغلق باستاد برج العرب، استعدادا لمباراتي غينيا وجنوب إفريقيا الوديتين يومي 30 أغسطس الجاري و6 سبتمبر المقبل.
شارك في المران 15 لاعبا وهم (عصام الحضري وأحمد الشناوي وعلي لطفي وعبد الله السعيد وإبراهيم صلاح وأحمد دويدار وإسلام جمال وحمادة طلبة وعلي جبر ومصطفى فتحي وباسم مرسي وأيمن أشرف وطارق حامد وحسام باولو ومحمد عبد الشافي الذي التحق بالمعسكر اليوم).
وبدأ المران بتدريبات الإحماء الخفيفة، أعقبها تدريبات بدنية شاقة ضمت تدريبات على الجري بسرعات مختلفة لرفع مستوى اللياقة، وعقب ذلك حرص كوبر على تنفيذ اللاعبين لبعض الجمل التكتيكية بين المهاجمين والمدافعين.
وأدى حراس المرمى (الحضري والشناوي ولطفي)، تدريبات عنيفة تحت إشراف أحمد ناجي مدرب الحراس الذي أشاد بالروح العالية للثلاثي والمنافسة القوية بينهم.