انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة مؤلمة لطفل يتعلق بقطعة لحم تحملها سيارة، وتعكس الصورة مدى المعاناة التي تعانيها الكثير من الأسر المصرية في ظل موجة الغلاء الشديدة التي تجتاح البلاد، وخاصة اللحوم التي اقترب سعر الكيلو منها من ال 100 جنيه.
واستطاعت حركة مواطنون ضد الغلاء أن تصل إلى هذا الطفل الذي ظهر في الصورة الشهيرة، وقال منسق الحركة أن هناك الكثير من الأطفال الذين لا يأكلون اللحمة، وكثير من الأسر تعيش تحت خط الفقر، مطالباً المجتمع المصري بالتعاون مع الحركة لمنع تكرار هذا المشهد المؤلم مرة أخرى.
وأشار منسق حركة مواطنين ضد الغلاء إلى أنه بعد التوصل إلى سكن الطفل تبين أنه يتيم ويعيش مع أخته التي تصرف عليه وتكفله، مؤكداً أن الحركة ستكفل هذا الطفل وسوف توفر له اللحوم والأسماك اللازمة له ولأخته في كل أسبوع.
طفل يتعلق بسيارة لحمه
1