أعلن محمد سامى، رئيس هيئة المعارض التابعة لوزارة التجارة والصناعة، عن قيام الهيئة بوضع استيراتيجيةتسويقية جديدة لتطوير المشاركة المصرية فى الأحداث العالمية. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد اليوم لتوقيع بروتوكول تعاون بين الشركة العربية الألمانية للمعارض، وشركة ريد العالمية للمعارض، والتى تعد من الشركات العالمية العاملة فى مجال تنظيم المعارض وتعمل فى 43 دولة وتنظم 500 معارض دولى سنوى بحجم استثمارات 7 مليارات دولار سنويا. وأضاف سامى، أن صناعة المعارض تشكل دخلا اقتصاديا هاما للدول، فهناك علاقة قوية بين الاقتصاد الوطنى للدولة وصناعة المعارض، والتى تعد أهم وسيلة لتسويق المنتجات المحلية خارجيا، كما أنها تعد وسيلة مثلى للتعريف بالمنتج المحلى مقارنة بنظائره فى السوق المصرى. وأشار إلى أن صناعة المعارض لا تقتصر على الجانب الاقتصادى فقط بل تمتد آثارها إلى تنشيط السياحة، مما يخلق فرص العمل ويساعد جذب الاستثمارات. وقال محمود، إن مصر تمتلك كافة المقومات التى تجعلها تقيم صناعة معارض تماثل المعارض العالمية، ولكن ما زال لدينا العديد من الخطوات التى يجب اتخاذها من أجل ذلك، مضيفا أن تطوير المعارض على رأس اولويات وزارة التجارة والصناعة . وأضاف أنه تخصيص 500 فدان ما يعادل 20 مليون متر مربع لإنشاء مدينة معارض عالمية بالعاصمة الإدارية الجديدة "كايرو اكسبو سيتي " بتكلفة استثمارية تبلغ نحو 600 مليون دولار، بما يجعل مصر مركزا اقتصاديا هاما، وموقعا جاذبا لأكبر المعارض الاقليمية والدولية. ولفت محمد سامى، إلى أن الشراكة بين القطاع العام والخاص يعد هدف رئيسي لوزارة الصناعة حاليا، مشيرا إلى أنوجود القطاع الحكومى فى هذه الشراكات يمثل نوعا من البيئة المناسبة للمستثمر الأجنبى للدخول فى مصر. وأكد على أن مبادرة الشراكة بين ملتقى مشروعات مصر وشركة ريد الفرنسية حدث هام فى مجال صناعة المعارض المتخصصة والتى تشكل تجربة حقيقية، نحو فكر جديد لصناعة المعارض مضيفا أن الحكومة تسعى إلى جذب القطاع الخاص للاستثمار فى تطوير البنية التحتية والتى لاتستطيع الحكومة ضخ استثمارات فيها مثل تطويرقاعة المؤتمرات. من جانبه قال أحمد مجاهد رئيس الشركة العربية الألمانية، إن الشركة قامت بتوقع بروتوكول تعاون مع ريد الفرنسية يتسهدف تنظيم معارض دولية بمصر تجذب مختلف المستثمرين والعارضين مثل معرض "باتيمات باريس" والذى يجذب نحو 330 ألف زائر على مدار 5 أيام . وأشار إلى أن هذه الشراكة أول خطوة فى مجال الاستعداد لاستضافة "كايرو اكسبو سيتى" لجذب معارض عالمية .