قال محمد السبكى، رئيس مصلحة سك العملة، إنه لم يتلق حتى الآن، طلب الذي عودة التعامل بالعملات الصغيرة مثل "القرش" للحد من ارتفاع أسعار السلع في السوق المصرية، مؤكدًا أنه سوف يتواصل مع وزارة المالية، حول هذا الطلب، وسوف يتم دراسته خلال الفترة المقبلة.
وأكد رئيس مصلحة سك العملة، في تصريحات صحفية، أن دراسة الطلب الخاص بعودة العمل بالفئات المعدنية الصغيرة مثل الـ"القرش"، والفئات الأخرى، سوف يتم بين وزارة المالية وبالتنسيق مع البنك المركزي المصري.
كان اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، قال إن الجهاز تقدم بطلب إلى البنك المركزي، ووزارة المالية للمطالبة بعودة التعامل بالعملات الصغيرة من "القرش" للحد من ارتفاع أسعار السلع في السوق المصرية.
ورأى " يعقوب " أن أحد أهم أسباب ارتفاع الأسعار هو إلغاء العملات الصغيرة، وبدء حساب الأسعار اعتبارًا من الجنيه، لافتًا إلى أن قفزات الأسعار في السوق "وهمية"، خاصة أن هناك إهدار في العملات الصغيرة، التي يستطيع من خلالها المستهلك أن يحصل على حقوقه في تحديد سعر السلعة، والحصول على الباقي من ثمنها، كما أن بداية التعامل بالجنيه ترفع سعر السلع في مجملها النهائي على المواطنين، في الوقت الذي نعانى من ارتفاع في الأسعار.