تنظم منظمة الامم المتحدة للتنمية الصناعية بالقاهرة ( يونيدو ) فعاليات ملتقى الشباب لريادة الأعمال (اطمح) وبازار للإبداع وذلك يوم السبت المقبل الموافق الثاني عشر من نوفمبر، 2016 حيث يستهدف الملتقى دعم فكر ريادة الاعمال في مجالات الابداع والتصميم، وايضا للتوعية باهمية الصناعات والحرف اليدوية المصرية وكذلك لعرض منتجات العديد من المصممين واصحاب الحرف اليدوية من كافه القطاعات تحت رعاية المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة.

ويأتي ملتقى (اطمح) وبازار الابداع في إطار فعاليات الاحتفال بمرور 50 عاما علي انشاء منظمه الامم المتحده للتنميه الصناعيه وذلك من خلال مشروع "تطوير التجمعات في الصناعات الابداعيه والثقافيه بجنوب المتوسط - والمعروف باسم الابداع في منطقه المتوسط" والممول من جانب الاتحاد الأوروبي بمساهمة من برنامج التعاون الإيطالي، وبالتعاون مع مبادرة الاتحاد من أجل المتوسط، وتقوم بتنفيذه منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية حيث يستهدف المشروع دعم المشروعات الصغيره والمتوسطه ورياده الاعمال وذلك من خلال تنمية وخلق التجمعات الاقتصادية في الصناعات الابداعيه والتي من شأنها تعزيز القدرة التنافسية لتلك المشروعات ومن ثم خلق المزيد من فرص العمل.

ويعقد ملتقى (اطمح) وبازار الابداع بالتنسيق والتعاون مع غرفه الصناعات اليدويه، والمجلس التصديري للصناعات اليدويه، ومركز تكنولوجيا التصميم والموضه، وجمعيه شباب رجال الاعمال، وعدد من الجمعيات الاهليه والقطاع الخاص.

ويُعد هذا الملتقى هو الرابع لدعم ونشر ثقافة ريادة الاعمال في مصر ضمن سلسلة من ندوات (اطمح) والمزمع عقدها في المستقبل والموجهة للشباب الراغبيين فى البدء فى مشروعاتهم الخاصة. ويُقدم الملتقى - والذي يوجه اهتماما في دورته الرابعه للصناعات الابداعيه والتصميم- العديد من النماذج الشابة الناجحة من خلال عرض قصص نجاحهم ونجاح مشروعاتهم ليكونوا مثلًا وقدوة للشباب الراغب في الدخول في عالم الاعمال ومنهم على سبيل المثال فريدة تمراز مصممة الازياء المصرية العالميه وشريف عبد الهادي رئيس مجلس اداره شركه موم للاثاث المكتبي وغيرهم. ويحرص الملتقى أيضًا على تمكين وتحفيز الشباب للمشاركة فى المناقشات الفعالة لفتح آفاق جديدة لأعمال أكثر تطوراً وابتكارا وإبداعاً.