أحبطت إدارة تفتيش الركاب بجمرك سفاجا محاولتى تهريب لكمية من الحبوب المخدرة ومستحضرات التجميل بالمخالفة لقانون الصيدلة رقم 127 لسنة 1955 وتعديلاته وقانون الجمارك والاستيراد والتصدير، بغرض التخلص من القيود الاستيرادية والتهرب من سداد الرسوم الجمركية. كان اشتبه عبد التواب سيد رئيس قسم بجمارك سفاجا، اثناء إجراءات تفتيش الركاب المسافرين من ميناء سفاجا إلى ضبا السعودى عبر اللنش السريع اشتبه فى راكب وبتفتيشه عثر على 304 قرص من عقار التامول والكبتاجون المخدرين . وفى المحاولة الثانية اشتبة وائل الشريعى مأمور جمارك فى أمتعة راكب قادم من الكويت، وبتفتيش الراكب، عثر على كميات كبيرة من مستحضرات التجميل والمكياج داخل ثلاجات وسخانات كهربائية، الضبط تم تحت اشراف فخرى محمد ومحمد يحى رئيسى قسم تفتيش الركاب . وقرر يحيى سعيد رئيس الإدارة المركزية لجمارك البحر الأحمر والمنطقة الجنوبية إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.