أكد مصطفى بكري عضو مجلس النواب، أنه قد تقدم ببلاغ للنائب العام في قضية “فساد القمح” ومكان إقامة وزير التموين “المستقيل” الدكتور خالد حنفي، مشيرا إلى أنه ينتظر استدعائه للإدلاء بشهادته.

وأوضح أن الأجهزة الرقابية عندما تتقدم بتقرير وتحليل مدعم بالمستندات حول قضية فساد “فهذا معناه صحة الواقعة”، مؤكدا أنه ينتظر نتائج التحقيقات.

وردا على تصريحات وزير التموين “المستقيل” حول استعداده لنقل خبرته للوزير القادم، قال بكري في إشارة لخالد حنفي: “أرجوا منه أن يصمت ويتنحى جانبا ويترك الوزير القادم في عمله ومسئوليته”، واصفا هذا التصريح بـ”المستفز”، مضيفا أنه “فشل فشلا ذريعا”.

ونفى أن تكون قضية “فساد القمح” تتعلق بوزارة الزراعة، مؤكدا أن جميع المستندات والدلائل تؤكد أن الفساد يأتي من قبل وزارة التموين.

وجدير بالذكر، أن الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية قد تقدم باستقالته أمس الخميس أثناء اجتماعه مع رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل.