تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر صفحاتهم الشخصية فيديو يظهر من خلاله فنان تونسي يدعى لطفي العبدلي وهو يهاجم النجم عادل إمام في حفل ختام مهرجان القرطاج السينمائي، وذلك بعد أن صعد عادل إمام المسرح وقال إن مصر والسينما المصرية "أم الدنيا"، حيث أعلن عادل إمام أن السينما المصرية "أم السينما العربية" وعندما واجهته الاعلامية في أحد اللقاءات الصحفية أن هذا التصريح من الممكن أن يخلق خلافات بين البلدين فكان رده لا أنزعج لان ما قلته هو الحقيقة.

وفى نهاية الحفل رد لطفى العبدلي على جملة عادل قائلا "إذا كانت مصر أم الدنيا فتونس هي أبو الدنيا، وإذا كانت السينما المصرية أم السينما، فالسينما التونسية أبوها"، وبسبب هذه الكلمة ترك السفير المصرى بتونس السهرة وهو غاضبا من الكلمة التى ألقاها الممثل التونسى.

فيما علق الإعلامي وائل الإبراشي من خلال برنامجه "العاشرة مساء" على أزمة تهكم الممثل التونسي لطفى العبدلي على جملة عادل إمام التى ألقاه فى ختام "أيام مهرجان قرطاج السينمائية"، وأكد من خلال الحلقة أن جملة مصر أم الدنيا هى تعبير شائع فى كل دول العالم وأن السينما المصرية بها تاريخ كبير وعظيم وهذه الجمله لا تعنى على الإطلاق تقليل من شأن تونس أو السينما التونسية.

وتابع الإبراشى خلال الحلقة أن النجم عادل إمام من أهم الفنانين فى السينما المصرية وقامة كبيرة وكرم فى تونس لتاريخه العريق ويعتبر سفير للسينما العربية فى كل الدول.

وأنهي الإبراشي كلامه أن عادل إمام كان واحداً من من حاربوا الإرهاب بالسينما وكان يقدم اجرأ ألأفلام والمسرحيات التى تحمل مضمون سياسي فى فترة كان الإرهاب متواجداً بشده فى مصر.