تمكن رجال مباحث القاهرة من القبض على عاطل هارب من سجن وادي النطرون خلال أحداث اقتحامات السجون إبان ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011، وذلك أثناء تردده على مكان سكنه بمنطقة الساحل، وتم إحالته للنيابة لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضده.
وكانت معلومات قد وردت إلى ضباط مباحث قسم شرطة الساحل أكدتها التحريات السرية، مفادها أن المدعو الحسينى ف.ج ” 29 سنة عاطل” مقيم بالمنطقة، الهارب من سجن وادى النطرون خلال أحداث يناير 2011 على ذمة القضية رقم 24807 لسنة 2009 ، الساحل “مخدرات”، المقضي فيها بالسجن 6 سنوات، يتردد على منطقة سكنه.
ومن خلال التحريات، تم التأكد من تردد المتهم على سكنه، فتم إعداد الأكمنة، وتمكن ضباط مباحث القسم من ضبطه، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضده، وعرضه على النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضده.