احالت النيابة العامة، منتصر الزيات، المرشح السابق لمنصب نقيب المحامين، الى محكمة الجنايات، على خلفية واقعة شكوى المدير المالى السابق للنقابة .

14925308_10209453711274172_505850557002801132_n

من جانبه، قال منتصر الزيات، فى تصريحات صحفيه، أنه وصله اخطار ظهر اليوم 6/11/2016 من محضرين عابدين بحضوره جلسة أمام مجلس تأديب المحامين بذات اليوم الأحد الموافق 6/11/2016 في الدعوى التأيبية رقم 88 لسنة 2016 المرفوعة من النيابة العامة ضده بناء على شكوى المدير المالي .

وأضاف "الزيات" أن نقيب المحامين سامح عاشور كان قد كلف حسين البدري المدير المالي الذي أحيل الى المعاش فض 31/10/2016 ومد له العمل مستشارا ماليا، بتقديم بلاغ ضده، مشيراَ الى أنه مثُل أمام اللجنة المشكلة بمعرفة النقابة وطلب طلبات محددة تتعلق بالميزانيات وكشوف حسابات النقابة بالبنوك .

وأشار الى أنه طالب بإحالة التحقيق الى النيابة العامة ومن ذاك اليوم لم يصله أي إعلان أو إخطار بالتحقيق أمام النيابة العامة، مؤكداَ أنه كان بالأمس أمام مجلس التأديب مدافعا عن زميلته أشجان السلكاوي ولم تبلغنه المحكمة ولا الموظف المختص ولا عضوي النقابة .

وعلق "الزيات" على احالته قائلاَ: "إلى هذا الحد بلغ التدني في الخصومة مع سامح عاشور؟، وصل الأمر الى احالتى من النيابة دون أن تخطرني وتسمع دفاعاتي وهي التي وثقنا بها "، وتابع: "سامح عاشور يريد أن يهز رمز من رموز المحامين والنقيب الحقيقي؟ يريد أن يقصينا من أمامه في المنافسة ؟ ..يريد أن يرهب المحامين المعارضين وهو يقول لهم لقد أحلت كبير المنافسين ورمزا من الرموز" –على حد قوله-

واستطرد: "لم أتعرض في حياتي كلها لشكوى من خصم، لم أقف أمام محكمة الجنايات إلا مرة واحدة في قضية سياسية عام 1982 بعد اغتيال السادات" .