صرح بذلك حمود فليطح، المسئول في الهيئة العامة للرياضة، أعلى جهة رياضية في الكويت، موضحا - في تصريحات للصحفيين اليوم الخميس - أنه سيتم تكليف لجنتين بشكل مؤقت للقيام بأعمال اللجنة والاتحاد وتمثل البلاد داخليا وخارجيا.
وأضاف ستشرف اللجنتان على الإجراءات اللازمة لتسوية المخالفات المرتكبة من قبل المؤسستين السابقتين، واتباع الخطوات القانونية لحماية المال العام.

ووصف فليطح المخالفات بـ”الجسيمة”، قائلا إن قرار حل اللجنة والاتحاد جاء ردا على إصرار المؤسستين على رفض التعاون مع السلطات التي كانت تحقق في الاتهامات الموجهة إليهما.
ويرأس فواز الحساوي اللجنة المؤقتة التي ستدير اللجنة الأوليمبية الكويتية وستضم في عضويتها ستة أشخاص، بينما سيتولى فهد الصباح رئاسة اللجنة التي ستدير الاتحاد الكويتي لكرة القدم إضافة إلى 10 أعضاء آخرين.
يُذكر أن اللجنة الأوليمبية الدولية قررت في 2015 حرمان الكويت من خوض أية منافسات رياضية عالمية بسبب تدخل الحكومة الكويتية في عمل اللجنة الأوليمبية الوطنية. ونتيجة لذلك، اضطر الأبطال الكويتيون للمشاركة في أوليمبياد ريو 2016 تحت العلم الأوليمبي.