قال وزير النقل والمواصلات الدكتور جلال السعيد إن الحكومة وافقت خلال اجتماعها اليوم برئاسة المهندس شريف اسماعيل، على اقتراح الوزارة بالمضي قدما في إجراءات توقيع مذكرة تفاهم مع هيئة الموانيء الصينية لإنشاء محطة حاويات ثانية في ميناء دمياط بمنطقة شرق المتوسط، وهى منطقة هامة لتداول الحاويات وفي نفس الوقت منطقة جذب للخطوط الملاحية الكبيرة .
وأضاف وزير النقل - خلال مؤتمر صحفي عقده بمقر مجلس الوزراء اليوم /الخميس - أن محطة التداول للحاويات ستقام على رصيف بطول 1900 متر وعمق 17 مترا ومساحة 1.2 مليون متر مربع.
وأشار إلى أن التقديرات الأولية لإنشائها بالميناء تتراوح ما بين 600 ال 700 مليون دولار، منوها بأن الوزارة حاليا تجري مفاوضات مع الشركة الصينية بشأن تفاصيل المشروع، كما يتم في الوقت نفسه طرح عطاءات امام الشركات العالمية المتخصصة لتقديم عروض بشأن تزويد الميناء بالمعدات والأوناش.
وأوضح وزير النقل أن المفاوضات مع الشركة الصينية تتضمن تقديم قرض عبارة عن 2% من قيمة المشروع يتم سداده على 20 عاما وفترة السماح 5 سنوات بحيث تقدم الشركة الصينية 85 % من قيمة هذا القرض، والباقي يتوفر من عائدات الاستثمار المباشر، حيث تسدد أقساط القرض في فترة من 6 إلى 7 سنوات من عائدات الميناء .. واصفا ما يحدث الآن من أعمال في موانئ اسكندرية ودنيا وغرب بورسعيد بالطفرة والأضافه الكبيرة للموانيء .