نجحت البعثة المصرية الأمريكية المشتركة برئاسة د. “ألينا بسشكوفا” Elena Pischikova في الكشف عن غرفة الدفن والتابوت الخاص بعمدة طيبة “كارباسكن”(Karabasken ) والذي كان يشغل أيضا منصب الكاهن الرابع لآمون خلال عصر الأسرة الخامسة والعشرون وذلك أثناء أعمال الحفر والتنظيف الأثري داخل مقبرته رقم TT391بمنطقة جنوب العساسيف بالبر الغربي بالأقصر.
صرح بذلك د. محمود عفيفي رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار موضحاً أن البعثة نجحت في اكتشاف غرفة الدفن بعد العثور علي منحدر بطول 9 م وحوالي 225 سم عرض يصل إليها عن طريق حجرة العبادة الموجودة في منتصف المقبرة.
و أشار د. عفيفي أن تابوت “كارباسكن” يعتبر أحد النماذج الفريدة للتوابيت خلال العصر الكوشي وهو تابوت مصنوع من الجرانيت الأحمر وخال تماما من أية زخارف أو نقوش و يبلغ ارتفاعه2.41 سم وقاعدته 1.63 سم.
ومن جانبها قالت د. بسشكوفا أن البعثة ستقوم بأعمال التنظيف للتابوت حيث أنه مغطى بطبقات من الرواسب بفعل عوامل المناخ الطبيعية، لافتة إلى أن البعثة مستمرة في عملها بالعساسيف للكشف عن المزيد بمقابر هذه المنطقة.