كشفت مصادر، عن مطالبة الحكومة، لوزير التموين خالد حنفي، بتقديم استقالته، خلال اﻻجتماع المنعقد اﻵن، وذلك على خلفية قضية “فساد القمح”، التي أثارت جدلاً واسعاً في الشارع المصري.
وقالت المصادر، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، إن الحكومة تحاول أن ترفع الحرج عن نفسها، بعد إثبات لجنة “تقصي الحقائق”، المشكلة من قِبل البرلمان المصري، وجود فساد كبير في القمح.
وأشارت المصادر، إلى أنه من المقرر أن يعقب استقالة وزير التموين، إجراء تعديل وزاري محدود، يشمل الوزارات التي لم تنجح في معالجة المشكلات الذي يتعرض لها المواطن المصري.