وذكر شهود عيان أن الطائرات استهدفت في غارات كانت هي الأعنف منذ استئناف قصف العاصمة بعد فشل مشاورات الكويت معسكر الفرقة الأولى مدرع الذى تتخذه جماعة الحوثيين مقرا لها ومجمع 22 مايو العسكرى المجاور له ومعسكر الجبل الأسود في منطقة عصر على المنفذ الغربي للعاصمة ومنطقة المحجر بمديرية همدان غرب العاصمة ومعسكر الصيانة بمنطقة الحصبة شمال صنعاء.
وسمع دوى 9 انفجارات قوية في أرجاء صنعاء وسط تحليق مستمر للطائرات التي حلقت على ارتفاع منخفض قبل القصف، كما سمعت أصوات القنابل بوضوح في الليل قبل انفجارها.