أظهر تقرير اقتصادي صدر في دبي، عن وجود 3 آلاف و700 مشروع عقاري يجري العمل عليها حالياً في الإمارة، تقدر قيمتها الإجمالية بـ 400 مليار دولار أمريكي.

وأضاف التقرير الصادر عن شركة “بي إن سي” (BNC) المتخصصة في خدمة معلومات البناء والإنشاءات “صناعة الإنشاءات في دبي لا تعرف التوقف وتأخذ مساراً تصاعدياً (..) ورغم كون 21% من هذه المشروعات معلّقة، إلاّ أن عدداً كبيراً منها في مراحل متقدمة، بقيمة تُقدّر بأكثر من 100 مليار دولار”.

وبحسب التقرير، الذي جاء بعنوان “سوق إنشاءات دبي 2016″، فإن الوحدات السكنية والتجارية، والمنشآت التعليمية ومنشآت الرعاية الصحية والمباني الفندقية ومنشآت الترفيه والاستجمام ودور العبادة ومنشآت البيع بالتجزئة، والمشاريع الحضرية ذات الاستخدامات المتعددة، تُشكل 77% من إجمالي قيمة المشروعات في دبي، بقيمة تصل إلى 320 مليار دولار.

وشهد القطاع العقاري في دبي – أحد القطاعات العقارية الأكثر تقلباً في العالم على مدى السنوات العشر الأخيرة – تأرجحاً من الازدهار إلى الهبوط ثم الازدهار من جديد، بينما يمر حالياً بمرحلة “هدوء”، بحسب مراقبين متخصصين.

كما شهد قطاع العقار بسوق دبي، أزمة عام 2008، أدت إلى تراجع الأسعار بنسبة 65%.

وتتهيأ الإمارة لاستقبال 25 مليون زائر، لأول معرض “إكسبو” دولي يقام في الشرق الأوسط، ومن المتوقع وصول نسبة 70% منهم من خارج البلاد، وقد تصل النفقات الإجمالية على المشروعات المرتبطة بمعرض دبي “إكسبو 2020″ إلى 18 مليار دولار أمريكي، وفق التقرير.

وحذر صندوق النقد الدولي في وقت سابق من العام الجاري، حكومة دبي، من إمكانية حدوث “فقاعة” في سوق العقارات بسبب ديناميكية الأسعار غير المستقرة.