تحدث اللاعب كريستيانو رونالدو لاعب نادى ريال مدريد الإسبانى عن تعاطفه مع نادى أتلتيكو مدريد فى الحصول على بطولة دورى أبطال أوروبا فى خلال موسمين ماضيين.
وكان الملكى قد فاز بالبطولة فى عام 2014 على حساب نادى أتلتيكو، قبل أن يكرر الميرنجى الإنجاز مرة أخرى و على حساب نفس الفريق فى عام2016 بضربات الترجيح تحت قيادة المدير الفنى الفرنسى زين الدين زيدان.
وقال اللاعب البرتغالى فى لقاء له مع موقع الويفا: “اللعب أمام أتليتيكو يكسبنا خبرة كبيرة، واستحق الفوز بلقب دورى الأبطال، لكن نادى ريال مدريد كان الأفضل حظا فى ركلات الجزاء، وكان التتويج بالبطولة مكسب الفريق بعد موسم صعب للغاية باعتبارها البطولة الأكبر فى تاريخ كرة القدم”.
واختتم حديثه قائلا: “لم أكن أتوقع الفوز ببطولة اليورو مع المنتخب، لكن بمرور المباريات بدأت أؤمن بقدرة الفريق على الفوز بالبطولة، ولعبنا كفريق واحد وحققنا البطولة فى النهاية”