استقرت بشكل تدريجى الحالة الصحية للنجمة الكبيرة نادية لطفى، حيث تم رفع جهاز التنفس الصناعى عنها، وبدأت النجمة فى استقبال عدد من الفنانين الذين حرصوا على زيارتها منذ قليل، على رأسهم سامح الصريطى، وميرفت أمين، وأنوشكا.

كانت النجمة الكبيرة قد تعرضت لأزمة صحية منذ أيام دخلت على إثرها مستشفى قصر العينى، ولازالت هناك إلى الآن، وتعد نادية لطفى من أهم نجمات الزمن الجميل، وقدمت للسينما تجارب مهمة فى تاريخها منها “الخطايا” مع العندليب عبد الحليم حافظ، إخراج حسن الإمام، و”قصر الشوق” مع يحيى شاهين، لنجيب محفوظ وإخراج حسن الإمام، و”السمان والخريف” مع محمود مرسى، قصة نجيب محفوظ، إخراج حسام الدين مصطفى، و”الناصر صلاح الدين”.