قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي فايز السراج، “إن ليبيا تعوّل في القضاء على تنظيم داعش ودحره بدرجة أولى على قواتها «التي استطاعت في وقت قياسي تحقيق انتصارات كبيرة ونجحت في الضغط على التنظيم في مساحة صغيرة وداخل أماكن استراتيجية محددة في مدينة سرت”.
وأضاف السرّاج -في تصريح صحفي اليوم الأحد- أن هدف حكومة الوفاق من هذه الحرب هو القضاء على التنظيم الوافد على ليبيا من الخارج واجتثاثه، داعيًا إلى ضرورة عدم ترك ليبيا تواجه هذا العدو بمفردها.
وأوضح أن العمليات الأمريكية لن تتجاوز سرت وضواحيها وستتم في إطار زمني محدد، مضيفا أنها جاءت بناءً على طلب من غرفة العمليات الخاصة بالجبهة بضرورة توجيه ضربات جوية دقيقة قادرة على إصابة التحصينات التي يختبئ فيها عناصر «داعش» بهدف تقليل الأضرار وتجنب وقوع أعداد أخرى من الضحايا في صفوف القوات.
وعبر السرّاج عن أمله في أن تتمكن ليبيا من دحر هذا التنظيم الإرهابي وإنهاء وجوده على أرضها وبالتالي إنهاء حلمه بالتمدد في دول الجوار التي تعلم جيدا مخاطر وجود التنظيم في بلادنا.