نفى مسئول مركز الإعلام الأمنى صحة ما تناولته بعض المواقع الإخبارية بشأن قيام مسلحين بإطلاق النيران على مركز شرطة أولاد صقر بالشرقية.
وقال مسئول مركز الإعلام الأمنى - فى بيان صادر عن وزارة الداخلية اليوم الأربعاء - إن حقيقة الواقعة فى ورود بلاغ للخدمات الأمنية بمركز شرطة أولاد صقر باستغاثة أحد الأشخاص من قيام مجهولين بسرقة سيارته بالإكراه؛ حيث انتقلت القوات على الفور وقامت بمطاردة الجناة وإطلاق الأعيرة النارية فى الهواء لإجبارهم على التوقف بالسيارة، إلا إنهم تمكنوا من الهرب وكان ذلك بالقرب من مركز الشرطة.
وأهاب مسئولو مركز الإعلام الأمنى بوسائل الإعلام المختلفة تحرى الدقة فى تناول الأخبار المتعلقة بالوزارة.