تسلم أطباء بلجيكيون أكبر مجموعة أوروبية من عينات الأمخاخ لمرضى عانوا من أمراض نفسية وأنواع مختلفة من الاختلال النفسي من نظائرهم البريطانيين للبحث في طرق عمل دماغ الإنسان.
وتعتبر هذه المجموعة من عينات الأمخاخ فريدة من نوعها لأن كثيرين من المرضى في الماضي لم يخضعوا للمعالجة النفسية بسبب عدم وجود عقاقير مطلوبة لإجراء العلاج في بداية خمسينات القرن الماضي.
ويشير المختصون إلى أن عينات الأمخاخ المصابين بالاكتئاب وانفصام الشخصية توجد بين العينة المذكورة، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
وقصدت إدارة مستشفى لندن للأمراض النفسية التخلص من هذه المجموعة التي بدا جمعها منذ أكثر من 40 عاما وذلك بسبب عدم وجود غرف للاحتفاظ بها، لهذا اتخذ قرار تسليم مجموعة العينات هذه للعلماء في بلجيكا الذين سيحافظون عليها في مستشفى للأمراض النفسية يقع بالقرب من أنتويرب.