كشفت مطارات أبوظبي اليوم عن بيانات حركة المسافرين عبر مطار أبوظبي الدولي لشهر يوليو من العام الجاري، والتي أظهرت نمواً بنسبة 7.9% وبإجمالي بلغ 2,267,572 مسافراً، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي والتي بلغت 2,100,929 مسافراً.

وأظهرت البيانات ارتفاع حركة المسافرين على الرحلات القادمة في شهر يوليو بنسبة 10.4% بإجمالي 1,074,022 مسافر مقارنةً بالفترة ذاتها من العام الماضي، في حين ارتفعت حركة المسافرين المغادرين بنسبة 6.1% وبإجمالي 1,180,504 مسافر. كما ارتفعت حركة المسافرين القادمين الذين كانت أبوظبي وجهتهم الأخيرة باستثناء المسافرين العابرين “الترانزيت” بنسبة 15.9%، في حين ارتفعت حركة المغادرين من مدينة أبوظبي بنسبة 1.8%.

وشهدت حركة المسافرين العابرين “الترانزيت” القادمين والمغادرين في شهر يوليو الماضي زيادة تقدر بنسبة 8.0% و8.6% على التوالي مقارنةً بالفترة ذاتها من العام الماضي، ومن أهم مسببات هذه الزيادة هو موسم الإجازات الصيفية وعطلة عيد الفطر.

وكانت لندن وبانكوك والدوحة وبومباي ومانيلا الوجهات الخمسة الأكثر نشاطاً في مطار ابوظبي الدولي، حيث مثلت جميعها 16% من إجمالي حركة المسافرين في يوليو عبر المطار.

وسجلت حركة المسافرين إلى الهند زيادة كبيرة بنسبة 15.6% خلال الشهر ذاته، إضافة إلى نمو الحركة إلى المملكة المتحدة بنسبة 7.7%. كما ارتفعت حركة المسافرين إلى أستراليا بنسبة 28.1٪، والولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 17.2٪، حيث ساهم مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية بشكل كبير في هذا النمو.