في جزء من تغييراتها الهيكلية الرامية إلى تعزيز التنفيذ الإستراتيجي لدفع النمو والأرباح، أعلنت إريكسون الشرق الأوسط عن تعيينات قيادية جديدة في وحدة الشبكات والتكنولوجيا لخدمة عملائها على مستوى المنطقة إبتداءً من الاول من يوليو 2016.
ووقالت رافيا ابراهيم، رئيس إريكسون لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: “هذه الإضافات الجديدة لفريقنا القيادي ستساعدنا على مواصلة إضافة القيمة لعملائنا ودفع أجندة التغيير التي نتبناها”.
ومن جانبها، قالت يالسين: “أنا أتطلع قدماً للعمل ضمن هذا الجزء المثير من نطاق أعمالنا. إن تركيزنا الرئيسي منصب على الابتكار ومواصلة تقديم الحلول التكنولوجية الأكثر تطوراً لعملائنا”.
وقال طرابلسي: “أنا متحمس جداً للعمل في هذا المنصب والسعي إلى التفوق على توقعات عملائنا من خلال تزوديهم بأفضل الخدمات الشبكية في خضم عصر التحوّل الذي يعيشه قطاع الاتصالات”.
واختتم سالمي بقوله: “أنا أتطلع قدماً للعمل على تحقيق استراتيجية الشركة وتمكين المجتمع المتصل شبكياً، الذي يضمن اتصال أي شيء يمكنه الاستفادة في خدمات الاتصال. إن قطاعي تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا السحابية يعتبران محاور رئيسية في أعمالنا، تساعدنا على تحقيق هذه الأهداف”.