أكدت الرباعة المصرية سارة سمير الحاصلة على الميدالية البرونزية في دورة الألعاب الأوليمبية الصيفية، أنها قد أرسلت طلب إجراء امتحانات الثانوية العامة بالبرازيل منذ مايو الماضي ولكن الوزارة رفضت، وأرسلوا لها إخطار برسوبها في الامتحانات حتى قبل بداية الدور الثاني.

وأشارت سارة سمير في تصريحات لشبكة “سي أن أن” الإعلامية الأمريكية إلى أنه على الرغم من وعد وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز لها بالتدخل في أزمتها الخاصة بالثانوية العامة ولكنه لم يحدث شيئا.

وأوضحت أنها كانت تتمنى أن يهنئها والدها الذي توفى العام الماضي، مؤكدة أن والدها كان يتمنى أن تحصل على ميدالية أولمبية.