تجمهر عدد من أهالي سيدة المنيا، صاحب واقعة التجرد من ملابسها، أمام بوابة مجلس النواب، منذ قليل، مطالبين البرلمان بمساعدتهم، وذلك على خلفية حصول المتهمين في تلك الواقعة على براءة.
بينما حاول عدد من أعضاء مجلس النواب تهدئة الأهالي، ووعدوا بتشكيل لجنة لمتابعة الأمر.