وبحسب مقطع فيديو نشره موقع “ansa” الإيطالي، كان هذا الاعتداء على القصر مدبرا، حيث أعد 5 شباب إيطاليون كمينا في أحد الشوارع، ونزل من السيارة التي كانوا يستقلونها 3 شباب مسلحين بواسطة قضبان حديدة ومضارب بيسبول وسلاح ناري تم تهديدهم به.
وبحسب الموقع الإيطالي، تعرض المصريون لهذا الاعتداء بأحد الشوارع القريبة من مركز الرعاية الذي يقيمون به أثناء عودتهم من سوق “كونو” بالمدينة، كما تم تحديد المتهمين الثلاثة من خلال فيديو لم يتعد دقيقتين يوضح لحظة الاعتداء وإصابة المصريين، التقطه أحد الضحايا المصريين بواسطة هاتفه المحمول.
وأكد الموقع أن أحد المصريين يرقد بالمستشفى في حالة خطرة بعد إصابة قوية بالرأس وإجرائه لجراحة.