أكد النائب البرلمانى، رائف تمراز، أن الفلاح المصري ليس له يد فى خسائر بنك الإئتمان الزراعى، موضحا أن الخسارة الكبيرة للبنك سببها المبانى التى تم طرحها على من وصفهم بـ”الناس المقربين”.
وأضاف أثناء حواره ببرنامج”عين على البرلمان” المذاع على فضائية “الحياة”، أن الفلاح يتمنى عودة بنك “التسليف الزراعى” والجمعيات التعاونية الزراعية، واصفا إياها بـ “الملاك الحنون”.
وقال إنه فى عهد الستينيات كان الاقتصاد المصرى من اﻹنتاج الزراعى يصل الى 33%، اما اﻷن فى عصر التطور التكنولوجى يمثل 15% فقط، وأن الفلاح ينتظره السجن بسبب ديونه المتراكمة.