واعتقلت القوات مساء الأحد، الصبي الذي كان يرتدي حزاما ناسفا، وقامت بتفكيكه قبل أن يتمكن من تفجير نفسه، حسبما أظهرت لقطات مصورة.
وبدا الصبي مرتعبا بعد أن أحاط به 4 رجال أمن وقيدوه من أجل تفتيشه لشكهم في أمره، وبالفعل وجدوا حزاما ناسفا حول خصره وتمكنوا من تفكيكه، فيما تم اقتياد الصبي إلى سيارة شرطة.
ويأتي اعتقال الصبي في أعقاب هجومين انتحاريين في كركوك، في اليوم ذاته.