صرح وزير الزراعة واستصلاح الأراضي عصام فايد أن حصيلة المرحلة الأولى من مزاد حق الشعب الذي نظمته الهيئة العامة للخدمات الحكومية بمقر الهيئة العامة للإصلاح الزراعي، لبيع الاراضي الزراعية التي استردتها لجنة استرداد أراضي الدولة المنهوبة لصالح الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية بلغت حوالي ١٦٤ مليونا و ٥١٧ الف جنيه، وهي حصيلة بيع ١٣ قطعة بمساحات مختلفة.
وأوضح وزير الزراعة ان المبالغ التي تم تحصيلها من بيع تلك المساحات، سيتم ايداعها في حساب حق الشعب، والذي اعتمدته اللجنة لإيداع المبالغ المحصلة كمستحقات عن الأراضى، لافتاً الى انه من المقرر طرح عدد آخر من القطع والمساحات التي استردتها اللجنة في مزادات علنية أخرى بعد أجازة عيد الأضحى المبارك.
وثمن فايد - فى تصريح اليوم الاثنين - الدور الذي تقوم به لجنة استرداد أراضي الدولة المنهوبة والتي شكلها الرئيس عبد الفتاح السيسي برئاسة المهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية للشئون للمشروعات القومية والاستراتيجية، مشيراً الى ان اللجنة استطاعت ترسيخ مفهوم هيبة الدولة، وسيادة القانون.
وأشار وزير الزراعة الى ان هناك تعاونا وثيقا بين وزارة الزراعة واستصلاح الاراضي، ولجنة استرداد أراضي الدولة، في عدد كبير من الملفات المتعلقة بأراضي الدولة المتعدى عليها، ومستحقاتها، مما يساهم في استعادة حق الدولة، وفرض سيطرة القانون.
في سياق متصل، أعلنت الوزارة انه تم خلال المزاد بيع قطعة أرض بمساحة 24 فداناً و8 قراريط و21 سهماً، تم استردادها بقرار الإزالة رقم 2094 لسنة 2014، بمنطقة شمال شرق مدينة السادات، بقيمة إجمالية بلغت 4 ملايين و300 ألف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان الواحد في هذه المنطقة بسعر 175 ألفا و 500 جنيه.
وأشارت الوزارة في بيان الى ان المزاد أسفر أيضاً عن بيع 4 قطع من الاراضي الزراعية على طريق وادى النطرون العلمين، منطقة “1” بمساحة ١٠٠ فدان بسعر 80 ألف جنيه للفدان، بمبلغ 8 ملايين جنيه، وقطعة أرض 2 بمساحة 100 فدان، بـ75 ألف جنيه للفدان، بمبلغ 7 ملايين و500 ألف جنيه، والقطعة 3 بمساحة 100 فدان بـ75 ألف جنيه للفدان الواحد، بـ7 ملايين و500 ألف جنيه، والقطعة 4 بمساحة 100 فدان بـ76 ألف جنيه للفدان الواحد بمبلغ 7 ملايين و600 ألف جنيه.
وفيما يخص القطع التي استردتها اللجنة من الأراضي الواقعة على طريق مصر الاسكندرية الصحراوي، تم بيع القطعة “1” بمساحة 100 فدان، و15 سهما، باجمالى مبلغ 35 مليونا و210 ألاف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان في هذه المنطقة حوالي 352 ألفا و100 جنيه.
وأوضح البيان انه تم بيع القطعة “2” والتي تبلغ مساحتها 100 فدان بمبلغ 26 مليونا و520 ألف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان فيها حوالي، 265 ألفا و200 جنيه، بينما بلغ سعر القطعة“3” على نفس المساحة بمبلغ 19 مليونا و 100 ألف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان فيها حوالي 191 ألف جنيه.
وأشارت الوزارة الى انه تم بيع قطعة“4” بنفس المنطقة بلغت مساحتها 32 فدانا و21 سهما ، بمبلغ اجمالي 12 مليونا و817 ألف جنيه، حيث بلغ سعر الفدان فيها 400 ألف و100 جنيه، بينما تم بيع القطعة رقم “5” بنفس المنطقة بمبلغ 5 ملايين و270 ألف جنيه، والتي تبلغ مساحتها حوالي 17 فدانا، حيث بلغ سعر الفدان فيها حوالي 310 ألاف جنيه.
ولفت البيان الى انه تم بيع القطعة رقم “6” والتي تبلغ مساحتها حوالي 16 فدانا و 10 قراريط بإجمالي مبلغ 5 ملايين جنيه، حيث بلغ سعر الفدان فيها 308 ألاف جنيه، بينما بلغ اجمالي سعر القطعة رقم “7” والبالغ مساحتها 100 فدان بمبلغ 19 مليونا و 100 الف جنيه، حيث بلغ ثمن الفدان ف يها 191 ألف جنيه، وتم بيع القطعة رقم “8” في هذه المنطقة والأخيرة والتي تبلغ مساحتها حوالي 33 فدانا، بمبلغ اجمالي 6 ملايين و600 ألف جنيه، حيث بلغ ثمن الفدان فيها 200 ألف جنيه.