كشف الدكتور أحمد عماد ، وزير الصحة والسكان ، أن مصنع إنتاج أدوية الأورام سيقوم بانتاج حوالي 100 صنف من الأشكال الدوائية المختلفة ” أقراص ، كبسول، فيال ، امبول” حيث تم اختيار هذه الأصناف بالتنسيق مع اللجنة العليا للأورام لتغطية العجز في أدوية الأورام وتوفيرها للمواطن المصري بأسعار مناسبة وتوفير العملة الصعبة.
جاء ذلك خلال توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الصحة والسكان ووزارة الانتاج الحربي بالتعاون مع القطاع الخاص ممثلا في شركة فاركو.
وقال وزير الصحة والسكان أن الدراسة التي تم إعدادها عن الوضع الحالي لسوق أدوية الأورام في مصر ،تشير إلى أنه يتم تداول حوالي 300 مركب في أشكال صيدلية متعددة، 95% من هذه المنتجات يتم استيرادها، ولذلك فإن توفير هذه المنتجات يتأثر بعوامل عدة، ومن مصلحة المريض المصرى أن يكون هناك منتج مصري يضمن توافره بصفة مستمرة.
وأضاف: تم اختيار 59 مركب كميائى ليستخدم فى إنتاج 103 منتج صيدلي ليغطى احتياجات السوق المصري للمناقصات بنسبة 96% وان هذه المنتجات تم اختيارها طبقا لعدة عوامل منها النواقص التي يعاني منها السوق المصري ، وكذلك المنتجات الأعلى في معدلات الإستخدام في جميع مناقصات الجمهورية ، إضافة إلى توصيات لجنة الأورام بوزارة الصحة.
جدير بالذكر أن السوق العالمي للدواء يتجه للإستثمار فى 3 مجالات وهي ، أدوية الأورام بما يعادل 100 بليون دولار ، و الفيروس الكبدي سي بما يعادل 100 بليون دولار ، و مرض السكرى بما يعادل 78 بليون دولار، ولذلك فإن الأدوية المضادة للأورام تحتل المرتبة الأولى عالميا.