نفى مصدر أمني، ما تردد عن إلقاء قوات الأمن المصرية، القبض على المطربة بوسي، على خلفية الأحكام الصادرة ضدها في قضايا «شيكات» بدون رصيد.
وأكد المصدر، أن بوسي هي من توجهت للنيابة، بصحبة محاميها، بعدما علمت بصدور تلك الأحكام ضدها، وذلك للطعن عليها وإيقاف تنفيذها.
وفجر المصدر، مفاجأة، بخصوص عدد الأحكام الصادرة ضد بوسي في قضايا “شيكات” دون رصيد، معلناً أنها تبلغ 15 حكماً.
وأخلت النيابة سبيل بوسي بعد انتهاء إجراءات الطعن على الأحكام.