الرياضة فن من فنون الحياة وأصبحت جزء لا يتجزأ من الحياة اليومية للعالم، هناك من يتابعها  بشغف و حماس كبيرين حتى أن هناك من يتعصب لرياضته و فريقه المفضلين بشكل كبير.

وتقام العديد من البطولات المحلية و الدولية ليتابعها الناس حول العالم بعد انتشار الفضائيات و القنوات الناقلة للأحداث، تصنع كل بطولة الأجواء الخاصة بها و يجتهد العاملون بها لوضعها في مكانة متميزة، وبالرغم من انعقاد العديد من البطولات على مدار العام إلا أن هناك بعض البطولات تحتل مكانة خاصة عند المشاهدين و المتابعين.
تعتبر الأولمبياد من البطولات الهامة التي ينتظرها الملايين كل 4 سنوات ليروا أجمل الألعاب و المنافسات بين دول العالم. تقام هذه السنة دورة الألعاب الأولمبية “ريو 2016” في ريو دي جانيرو، البرازيل، حيث يتنافس اللاعبين حول العالم و منذ بداية البطولة و هنالك مواقف و طرائف تحدث للاعبين نرصد بعضها ..
مواقف الروح الرياضية
في منافسات سباق السيدات 5 ألاف متر لألعاب القوى في دورة الأولمبياد “ريو 2016” سقطت المتسابقة الكندية جيسيكا أوكونيل لتصاب في ركبتيها و تتوقف عن السباق و لم تستطع المواصلة لتتوقف منافستها النيوزيلندية لوسي أوليفر عن السباق وتعود لتساعد الكندية أوكونيل للوصول إلى نهاية السباق معا.
كما تكرر المشهد مرة أخرى عندما اصطدمتا اللاعبتين النيوزيلندية نيكي هاملين، والأمريكية أبي داجوستينو بعد مرور 10 دقائق من السباق لتسقط الأمريكية على الأرض و تتوقف النيوزيلندية لمساعدتها على النهوض و ظلت بجانبها لفترة ثم أكملت السباق لكن لم تتمكن من التأهل ، ثم عانقت الأمريكية في مشهد مؤثر أعجب الجمهور.

تداول الجمهور على مواقع السوشيال ميديا صور الواقعة مما دفع الاتحاد الدولي لألعاب القوى منح اللاعبتين فرصة التأهل للنهائي.
مواقف و طرائف “ريو2016”
نشرت لاعبة جمباز من بورتوريكو صورة لها مع أحد أفراد بعثتها، لكنه في فريق كرة السلة المتألق في البلاد وبدت الصورة بفارق كبير في الطول، فلاعبة الجمباز طولها وصل بالكاد إلى وسط لاعب كرة السلة.
انتشرت عبر صفحات التواصل الاجتماعي صورة لمنقذة سباحة تجلس على مسبح الأولمبياد و كتب على الصورة تعليق “لا يمكن أن تشعر أنك بلا قيمة أو فائدة من أن تكون حارس أو منقذ في الحمام السباحة الأولمبي”. الموضوع أثار السخرية لرواد الفيس البوك حيث أن المشاركين كلهم من السباحين الماهرين ولا فائدة لمنقذ.
تعرض المبارز الفرنسي إنزو لافورت بطل سلاح الشيش لموقف محرج أثناء مبارزته الأخيرة مع البطل الألماني بيتر جوبيتش حيث أنه نسى تليفونه المحمول بجيبه و بدأت المباراة بشكل طبيعي ثم فجأة في منتصف المباراة وقع الهاتف أرضا مما أثار دهشة اللاعب و أسقط السيف من يده و كاد أن يسقط أرضا إلا أنه أستعاد توازنه و لقط المحمول من على الأرض.
في موقف طريف رفض أحد الأحصنة قفز الحاجزو استكمال المنافسة كما أسقط فارسه البريطاني سكوت كيتش من عليه ليحرم بريطانيا من الميدالية الذهبية و لكنه لم يصب إصابة خطيرة.
في أحدى المواقف المفرحة في منافسات “ريو2016” فازت الصينية هي زي بالميدالية الفضية في الغطس ليقوم حبيبها كين كاي الذي يمارس رياضة الغطس أيضا بعرض الزواج عليها ووافقت مباشرة وذلك بعد تتويجها.