رفض الفنان المصري محمد رمضان الإفصاح عن الأجر الذي تقاضاه عن مسلسله الأخير «الأسطورة»، إلا أنه أشار إلى أنه كان المركز الثاني في الأجور بعد الفنان عادل إمام.
الفنان المصري قال، في جواره بمجلة «لها»: «أرفض التحدّث عن الأجور حفاظاً على مشاعر الجمهور، فقد حللت في المركز الثاني بعد الزعيم عادل إمام في رمضان الماضي من خلال مسلسل “الأسطورة”».
رمضان أكد أنه سيتقاضى أعلى أجر في الوطن العربي عن مسلسله القادم، دون أن يكشف عن المبلغ على وجه التحديد، حيث قال: «في مسلسلي المقبل سيكون أجري أعلى أجر في الوطن العربي، بفارق كبير بينه وبين المركز الثاني في الأجور».
وكانت قد أشارت بعض التقارير الصحفية أن الفنان محمد رمضان قد تقاضى أجرا عن مسلسل «الأسطورة» يقدر بـ 24 مليون جنيه، فيما تقاضى الفنان عادل إمام 40 مليون جنيه عن مسلسله «أستاذ ورئيس قسم».