قالت جماعة نيجيرية متشددة أعلنت مسئوليتها عن موجة تفجيرات على منشآت نفطية في دلتا النيجر إنها على استعداد للتفاوض مع الحكومة.
وذكرت الجماعة في بيان تلقت “رويترز” نسخة منه اليوم الأحد “سنواصل وقف الأعمال العدائية المعلن في دلتا النيجر ضد... شركات النفط متعددة الجنسيات.”
وأضاف البيان “لكننا سنواصل تبني حربنا ... خلال هذه الفترة” إذا ما قامت قوات الأمن النيجيرية “باعتقال المواطنين الأبرياء وترهيبهم والاعتداء عليهم ومضايقتهم.”