قال المتحدث باسم عملية “البنيان المرصوص” التابعة للمجلس الرئاسي الليبي، محمد الغصري، إنهم قدموا مقترحا للمجلس الرئاسي بتعيين حاكم عسكري على مدينة سرت بعد تحريرها من تنظيم داعش.
وقال الغصري، في تصريح صحفي اليوم، إن مهمة الحاكم العسكري ستكون مؤقتة إلى حين استتباب الأمن والاستقرار وتمكين المجلس المحلي سرت والأجهزة الأمنية والعسكرية من ممارسة مهامها.
وأضاف أن المجلس المحلي والأجهزة الأمنية والعسكرية غير قادرة في الوقت الحالي على التنسيق فيما بينها لإدارة شئون المدينة، مشيرا إلى أن الحاكم العسكري سيكون له السلطة العليا على جميع الأجهزة والمؤسسات في المدينة.